القائمة الرئيسية

الصفحات


اعلان

اعلان عثمان الحلقة 42 - دخول مفاجئ لتورغوت - وظيفة جيركوتاي

اعلان عثمان الحلقة 42


عودة تورغوت

عودة تورغوت ورحيل بامسي في مسلسل قيامة المؤسس عثمان، وبالمناسبة لقد إقترب موعد النزول للإعلان الأول، لكن في هاذا الموضوع نجيب على أسئلتكم بخصوص عودة البطل تورغوت.


عودة تورغوت إلى قيامة عثمان بدأنا نرى حالة من الإحباط والملل أصابة المسلسل منذ حلقتين فنتوقع أن يقوم المؤلف بعمل مشهد ليرتفع ريتينغ الحلقة وهو إسترجاع تورغوت، ونقصد هنا بكلمة تورغوت شخصية البطل وليس الممثل جينكيز جوشكون الذي يقوم الأن بتصوير المسلسل السلطان يفوز سليم، لكن شخصية تورغوت التاريخية التي عاشة حقبة من الزمن مع أرطغرل وعثمان فكان لتورغوت دور كبير في فتح قلعة أيناغول مع عثمان بل قيل أيضا أنه هو من قتل نيكولا وسمية القلعة تيمنا بإسمه بكل تأكيد سوف تعود شخصية تورغوت.


وهناك إحتمالات لذلك إما أن تعود بشخصية جديدة أو يعود الممثل جينكيز جوشكون بعد إنتهاء تصوير حلقات المسلسل، فتحدثت بعض الصفحات أن بداية الموسم سوف تكون مجرد 6 حلقات وليت حلقات كبيرة مثل طبيعة المسلسلات التركية بل سوف تأخذ طابع الغربي.


لكن إذا كنا نتحدث عن قيامة عثمان أو المؤسس عثمان فيجب عودة شخصية تورغوت لأنها لها تأثير في التاريخ ولها صدد واسع عند المشاهدين، نأتي إلى التساؤلات التي تخاطركم كيف سوف ينتقم عثمان من فلاتيوس كثرت إنتصارات فلاتيوس على عثمان فقد نجح في الهروب وقتل السادة فلابد وأن يبدأ الآن في إنتقام التخلص من فلاتيوس وسوف يكون هاذا في الحلقة القادمة ردا لإعتبار عثمان أمام الناس ولإرجاع الثقة أيضا، فنحن نعتقد سوف تكون بداية الإعلان الأول هي مشهد إعدام فلاتيوس وسوف يكون هاذا في نهاية الحلقة.


حيث أن سيناريو أصبح ممل بنجاحه خصوصا أنه تعرض أكثر من مرة للخطف من قبل عثمان وفي النهاية يلود بالفرار.


خطة عثمان في الصلح مع نيكولا

تحدثنا في التحليل السابق عن خطة عثمان مع جوكتوغ عندما قام بطرده أمام طارغون وتعمد عثمان ذلك لكن ظن البعض أن الهدف هو مراقبة طارغون وهاذا خطأ، وكان الهدف من طرد جوكتوغ أمام طارغون وكلام عثمان لطارغون عن حبه لبالا هو أمر مقصود.


حيث تذهب طارغون مرة أخرى لنيكولا وتطلب الإنتقام من عثمان وتخبره أيضا بما حدث لجوكتوغ وأنه تم طرده أيضا من القبيلة حتى يستغل نيكولا غضب جوكتوغ ليتعاون معه وهو كان رئيس المحاربين وشخصية هامة وقوية وبكل تأكيد سوف يستفيد منه نيكولا.


في نفس الوقت الذي يعرض عثمان الصلح مع نيكولا أي أن الأمر سيكون لعبة بداخلة لعبة، وأن نيكولا سوف يقوم بإختيار جوكتوغ وبكل تأكيد سوف ينجح في ذلك.


حيث يستطيع جوكتوغ دراسة نقاط الضعف الخاصة بنيكولا والقلعة من الداخل فقد قال عثمان لسافجي أنني أريد أن أنهيهم بالصلح حتى أستطيع أن أفهم قلعة أيناغول فهي قلعة صعبة وقال أريد أن أبعده جانبا حتى أصل إلى أهدافي ونيكولا سيظن أنه يولهينا ولكن نحن سنحفر حفرته في تلك الأثناء.


سر القبيلة العظيمة

سر القبيلة العظيمة التي تحدث عنها عثمان، الأمر الأول الذي قد يقصده عثمان هو طلب التوحد مع هذه الإمارة أو التحالف معه، والأمر الثاني الذي ربما يقصده هو أن يقوم بإمارة مشابهة لإمارة بني قرمان وعموما طالما ذكر إسم هذه الإمارة فقد تظهر أو يكون هناك تعامل لعثمان معها.


قد رأينا إستغراب دوندار وهازال عندما قال عثمان هاذا الأمر وحكام هذه الإمارة من أصول أرمينة وليسوا من قبائل الأغوز، وكان موقفهم بشكل عام جيدا مع العثمانين والعرب ولكنهم سبقوا الإمارة التي أسسها عثمان.


فقد تأسست إمارة قرمان عام 1250 تقريبا وهاذا يعني أثناء عهد أرطغرل وقبل ولادة عثمان بـ 6 سنوات وكانت العلاقة بينهم وبين العثمانيين متقلبة وكانوا يسيطرون على منطقة كبيرة جدا، وكانت له مساجد ومدارس.


وغالبا في هذه الفترة ساعدو العثمانين أو على الأقل لم يهاجموهم وفي بعض الفترات حصلت خلافات بينهم وانتهت هذه الإمارة بعدما يزيد عن 100 عام من نهاية عثمان، وضمها العثمانيون بعد ذلك إلى أراضيهم وذلك بعد إشكالات حصلت بينهم أثرت على الروابط المشتركة بين الطرفين.


جيركوطاي

والأن نأتي إلى نقطة جيركوطاي ودوره القادم، تحدثنا في ما مضى أن بامسي سوف يقوم بتوديع المسلسل، ولكن ما حدث أن أرطغرل هو من ودعنا وهاذا أيضا كان متوقع لكن هل سوف يستمر بامسي إلى نهاية الموسم نحن نعتقد ذلك.


فبامسي له دور جديد حيث أنه هو من سيدرب جيركوطاي وسوف يدربه كما كان يدرب عثمان في صغره وشخصية جيركوطاي سوف تحل محل بامسي فبكل تأكيد أعتقد أنه سوف تكون بدايتهم الحقيقة في الموسم الثالث.


فهاذا وقت كافي حتى يستطيع جيركوطاي أن يثبت نفسه في هاذا الموسم ويأخذ أدوارا تليق به وأيضا من المحتمل أن يتزوج جيركوطاي من إما من فتاة من القبيلة أو من القبائل المجاورة ولكن هاذا سوف يكون بعد عمل بطولي يظهر فيه قوته فسوف يكون جيركوطاي خليفة لبامسي ومقربا جدا لعثمان وقد رأيتم صدق جيركوطاي وأسلوبه المرح وعيونه الصادقة وحبه المخلص الذي يشبه شخصة بامسي.


فبامسي أعزاء المشاهدين شخصيته سادقة مخلصة طيبة سطحية إلى حد ما له أحيانا نظرات ثاقبة يرى أمور لايستطيع أحد أن ياراها غيره بخلاف شخصية تورغوت مثلا، فتورغوت حاد الطباع وذكي لا يمكن خداعه بسهولة وطبعا نحن لا نقصد التقليل من بامسي أبدا بل ما نقصده أن طبيعته مرحة ويشبهه جيركوطاي.


مصير بامسي

أما مصير بامسي إما أن يختفي أو ينتهي دوره أو حتى يستشهد فمن المحتمل أن لا يأتي مشهد إنتهاء دوره ويكون إختفائه إما بمهمة أو يختفي دون سابق إنظار مثل سامسا جاويش.


لكن هناك بعض الأثار التاريخية تقول أنه سوف يستشهد بعد فتح قلعة إيناغول.




reaction:

تعليقات


اعلان


اعلان


اعلان