القائمة الرئيسية

الصفحات


اعلان

تسريبات الحلقة 48 مسلسل المؤسس عثمان : مصير محاربي عثمان وجكتوغ ومفاجآت نـ ـاااارية

تسريبات الحلقة 48 مسلسل المؤسس عثمان : مصير محاربي عثمان وجكتوغ ومفاجآت نـ ـاااارية



تسريبات الحلقة 48 مسلسل المؤسس عثمان، الصورة الأولى لمحاربي عثمان ومنهم بوران من ارض المعركة يستعدون لإختراق حصار نيكولا، وفي الصورة التالية فلاتيوس يقف مع محاربيه يستمتع بحصار عثمان ويراقب ما سيفعله.


الصورة التالية لعثمان بعد هروبه من كمين نيكولا مع من تبقى من محاربيه حيث يضع سيفه في غمده ويظهر عثمان مغطي بالطين بسبب صعوبة الوضع الذي كان فيه.


الصورة التالية لمالهون التي تراقب ما يحدث في القبيلة وتريد كشف الخونة والتأكد من خيانة دوندار واذا كان يتواجد خونة اخرين ومنهم زوجة دوندار.


الصورة التالية لمالهون مع بالا وتمسك مالهون ذراع بالا لكن رد فعل بالا ليس الغضب ولكن يظهر عليها الصدمة من كلام مالهون مما يدل على ان مالهون تحذر بالا من وجود الخونة وانهم من اقرب الأشخاص إليهم وربما يكون هذا الموضوع هو بداية التفاهم بين بالا ومالهون لكن مالهون لن تخبر بالا او عثمان في القادمة بكل المعلومات التي توصلت إليها حتى تتأكد من كشف جميع الخونة واعوانهم وتخبر ابيها بما يجب عليهم ان يفعلوه كما كانت تراسله وتقول له انها في انتظار قدومه.


الصورة التالية لبايخوجا بعد اصابته بالأسهم إصابة بالغة وسقط في أرض المعركة ويحمله ابوه سافجي، وفي هذه الصورة بايخوجا حيا لكن نتوقع انه في أنفاسه الأخيرة لأن بايخوجا من المؤكد موته تاريخيا وأيضا بناءا على رؤية بايخوجا في منامه مما يدل على ان بوزداغ سيلتزم بهذه الحقيقة التاريخية.


الصورة التالية لعثمان يحمل سيفه ليس للقتال ولكنه يعد الجميع بالانتقام حيث يتواجد عثمان وسط محاربيه الذي تمكنوا من الهروب معه من كمين نيكولا ويظهر في هذه الصورة بوران وسافجي لكن سافجي يجلس على الأرض ويبدو انه كان يبكي على ابنه واحتمال كبير انه يحمل جثمان ابنه في هذه الصورة.


الصورة التالية لعثمان ومحاربيه في ارض المعركة وهم محاصرين بين محاربين نيكولا وغالبا بوزداغ لن يجعل اقرب محاربي عثمان يستشهدون بينما يستشهد محاربين عثمان الغير معروفين.


الصورة التالية لأيجول بعد نجاتها من فخ نيكولا مع عثمان وعودتها إلى قبيلة الكايي، ويظهر بالخلف بايصنغور نطمئن أيضا على نجاته من كمين نيكولا.


الصورة التالية لنيكولا وفلاتيوس من أرض المعركة ومحتمل ان نيكولا يطلب من فلاتيوس اللحاق بعثمان ومحاربيه بينما يذهب نيكولا إلى الامبراطور.


الصورة التالية لجوكتوغ مع محاربي قبيلة طارغون يذهبون إلى القائد المغولي الجديد توغاي بطلب من نيكولا لكي يتحدوا مع توغاي للتخلص من السيد اومور أولا ثم عثمان وبالطبع جوكتوغ مازال في مهمة الجاسوسية وخداع نيكولا بأمر عثمان.


الصورة التالية من هروب عثمان ومحاربيه من خلال نفق ويظهر ان هذا الوقت سيكون في المساء ويبدو ان بعد هروب عثمان ومحاربيه من فخ نيكولا أرادوا ان يمنعوا تتبع محاربي نيكولا فيسلكون العديد من الطرق الخفية ويستمر الامر حتى المساء سيكون يوما من الأصعب الأيام على عثمان ومحاربيه.




reaction:

تعليقات


اعلان


اعلان


اعلان