القائمة الرئيسية

الصفحات


اعلان

اعلان 2 مسلسل قيامة عثمان الحلقة 53 مداهمة جندوز دوندار في قلعة اينغول

اعلان 2 مسلسل قيامة عثمان الحلقة 53 مداهمة جندوز دوندار في قلعة اينغول


اعلان 2 مسلسل قيامة عثمان الحلقة 53 مداهمة جندوز دوندار في قلعة اينغول، هروب دوندار إلى نيكولا وما سيغعله؟ ماذا سيفعل عثمان بعد هروب دوندار ؟ ما هو مصير هازال؟ جندوز يتوعد دوندار بالقتل في مواجهة نارية بقلعة اينغول ماذا سيحدث؟


أحداث اعلان 2 الحلقة 53 قيامة عثمان

أحداث اعلان 2 الحلقة 53 قيامة عثمان ، كانت الحلقة السابقة قوية ونالت إعجاب جميع المشاهدين وقد ابدع بامسي في حزنه على استشهاد الغازي عبد الرحمن وكان مشهدا مؤثرا وأبكى الجميع، وأهم شيء وهي اللحظة التي كان ينتظرها الجميع ان عثمان أخيرا كشف خيانة دوندار بعدما أعطاه السيد أومور خاتم دوندار ما سبب اجتماعهم المفاجئ رغم الخلاف والعداوة التي بدأت بينهما.


ومحتمل ان دوندار يراقب ما يحدث عند الشيخ اديب علي قدر المستطاع فيسمع أحدهم يقول بأنه تم كشف الخائن وهو دوندار في "مسلسل قيامة عثمان الحلقة 53".


وستكون صدمة كبيرة لدوندار انه تم كشفه ويسيطر عليه الخوف الشديد من عقاب عثمان ويتذكر المرة التي كان المؤسس عثمان يخنقه فيها بوتر القوس وبسبب خوف دوندار لن يستطيع ان يفكر في طريقة للنجاة من عثمان غير الهروب من قبيلة الكايي ويلجآ إلى حلفائه أعداء وهم نيكولا وبيتروس في قلعة ايناغول حتى يحموه من عثمان مقابل ان يكون شريكهم في القضاء على عثمان وسيحارب معهم ويفيدهم بالكثير من المعلومات وطريقة تفكير عثمان.


وبالطبع نيكولا لن يفرض أي فرصة للتخلص من المؤسس عثمان وفي ذلك الوقت سيكون عثمان يبحث عن دوندار في كل مكان في قبيلة الكايي وسوغوت ويتفاجئ باختفائه وسيقول بوران لعثمان انه لم يره أي أحد في سوغوت، فيفهم عثمان أن دوندار عرف انهم كشفوا خيانته ولابد هرب ولجأ إلى الأعداء في ايناغول.


فيرسل عثمان جندوز إلى نيكولا كرسول في "مسلسل قيامة عثمان الحلقة 53" ليتأكد من وجود دوندار في قلعة ايناغول وإن كان موجودا يطلب من نيكولا تسلم دوندار ويهدده، وبالفعل يذهب جندوز ويقابل نيكولا ويتفاجئ بوجود دوندار في حمايتهم ويدور بينهما نقاش حيث ان جندوز مازال لا يصدق مايفعله عمه دوندار وكيف وصلت به الخيانة إلى هذا الحد.


وربما في الحلقة 53 قيامة عثمان سيحاول دوندار الدفاع عن نفسه ان كل ما فعله كان من أجل حماية القبيلة من عثمان الذي يسعى للحروب ويقحم القبيلة في المصائب والأخطار من المغول والبيزنطيين.


جندوز لن يهتم بأي كلام يقوله دوندار بعد الان لو كان يستطيع لقتله على الفور لكن للأسف في وكر الأعداء ومحاطا بمحاربي نيكولا فلا يستطيع قتل دوندار الآن ويغادر جندوز وهو يتوعد نيكولا وعمه دوندار بالقتل قائلا لدوندار أن يوم موتك سيكون عيدنا يا عمي.


مصير هازال

لكن ماذا بخصوص هزال زوجة دوندار فهي لم تظهر في الإعلان الأول؟


دوندار طلب من هازال ان تذهب إلى قسطموني حيث قبيلة أخيها ولا تتعرض لغضب عثمان يكشفه، لكن هازال رفضت وانها ستكون إلى جانبه وإن الموت هو النهاية فسنموت معا، لذلك إما هازال خلف دوندار إلى قلعة اينغول وهو احتمال كبير أو أن عثمان يعود قبل هروبها فيأمر محاربيه بمنع خروج هازال من القبيلة ويشدد المراقبة عليها وللأسف لا يملك عثمان حتلا الان دليلا على خيانة هازال بالتالي لن يقوم بعقابها مثل دوندار.




reaction:

تعليقات


اعلان


اعلان


اعلان