القائمة الرئيسية

الصفحات


اعلان

اعلان 2 مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 56 مفاجأة عثمان وتوغاي وفخ اللحى البيضاء

اعلان 2 مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 56 مفاجأة عثمان وتوغاي وفخ اللحى البيضاء


اعلان 2 مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 56 مفاجأة عثمان وتوغاي وفخ اللحى البيضاء، المعركة التاريخية واستشهاد اقرب الأشخاص لعثمان نهاية اخ كلانوس، سر ذهاب عثمان إلى توغاي ومفاجأة أصحاب اللحى البيضاء، سبب نفي مالهون ومصيرها.


اعلان 2 المؤسس عثمان الحلقة 56

انتهت الحلقة السابقة على تحرك عثمان من أجل مواجهة نيكولا وقال توغاي ان المكان الذي يجب القضاء فيه على عثمان هو ايكيزجه وتلك القرية تقع في منطقة دومانيتش والتي كانت فيها المعركة التاريخية دومانيتش.


مما يدل على المواجهة القادمة هي تلك المعركة التاريخية والتي ينتصر فيها عثمان على جيش نيكولا ويتم قتل اخ كلانوس لكن للأسف يستشهد سافجي اخ عثمان.


من المفترض ان توغاي يتحرك مع نيكولا لا ضد عثمان لكن شاهدنا في اعلان 1 قيامة عثمان الحلقة 56 بعض الأحداث وكأنها قبل المعركة، حيث يأتي جندوز إلى عثمان ويخبره انه انضم 100 محارب من قونيا إلى توغاي واصبح قويا جدا.


كما ان عثمان يقابل توغاي بالإضافة إلى مشاهد تحضيرات عثمان ونيكولا للمعركة بينما في نهاية الحلقة السابقة كان عثمان قد تحرك بالفعل فكيف ذلك.


لابد ان كل تلك الاحداث تكون قبل المعركة لذلك احتمال كبر ان تبدأ الحلقة 56 من مسلسل المؤسس عثمان القادمة برجوع زمني لكشف تحضيرات عثمان ونيكولا من أجل تلك المواجهة.


وكما ظهر في الإعلان أولا تحضيرات نيكولا: انه انضم إليه بعض المحاربين من حكام القلاع البيزنطية، ويلقي عليهم نيكولا خطبة حماسية ويبدو ان بوزداغ سيلتزم بالحقيقة التاريخية حيث ان نيكولا لن يخرج بنفسه في تلك المعركة ويجعل أخ كلانوس على رأس الجيش.


ثانيا تحضيرات عثمان: بعد مجيء خبر من جندوز بزيادة قوة توغاي يقرر عثمان ان يذهب إلى توغاي ويبدو ان هذا القرار كان قد اتفق عليه عثمان مع أصحاب اللحى البيضاء حيث أخبر زعيم أصحاب اللحى عثمان بخطة لمنع تحالف المغول والبيزنطيين وذهاب عثمان لتوغاي يعني ان عثمان سيتفق مع توغاي ويقد له عرضا مغريا.


مثل دفع الذهب عن جميع الاجيئين لديه او تسليم لاجئين مزيفين يكونوا من محاربي عثمان أو حيلة من أصحاب اللى البيضاء اذا كانوا يمتلكون شيئا مثلما حدث مع ارطغرل والموسم الأول من عثمان.


في النهاية سيقبل توغاي صفقة عثمان ففي النهاية اهم شيء لدى توغاي ان ينجح في مهمته، كما ان كلا من نيكولا وعثمان أعداء توغاي وتعاون توغاي مع نيكولا كان أيضا صفقة لتنجح مهمة توغاي.


لكن الان المؤسس عثمان 55 سيسهل الامر لتوغاي وبالطبع في النهاية سيتم الإيقاع بتوغاي في مكيدة كبرى حتى يتم الانتقام للغازي عبد الرحمن كما وعد عثمان بامسي الذي بدأت يده تتحسن بعدما أتى له جيركوطاي بالعلاج من مالك بأمر عثمان.


يزداد التقارب والاعجاب بين مالهون وعثمان ولاحظ السيد اومور والشيخ اديب علي وبالا هذا الشيء، المشكلة ان مالهون تخرج بمحاربيها مع عثمان لمواجهة نيكولا بدون أمر ابيها وستعاقب مالهون بعد عودتها بالنفي من القبيلة لقبيلة أخرى لهم او من أقاربهم.


لكن ستعود مالهون مرة أخرى وسنكشف الكثير من المفاجآت في المواضيع القادمة.





reaction:

تعليقات


اعلان


اعلان


اعلان