القائمة الرئيسية

الصفحات


اعلان

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 60 توغاي يقـ تل والي غيخاتو اعلان 2

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 60 توغاي يقـ تل والي غيخاتو اعلان 2، مفاجأة قتال والي غيخاتو وتوغاي؟ مصير توغاي و والي غيخاتو؟

مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 60 توغاي يقـ تل والي غيخاتو اعلان 2


فاجئ بوزداغ المشاهدين في الحلقة السابقة بأحداث جديدة بين المغول منها، أولا وجود جاسوس عند توغاي يعمل لصالح والي غيخاتو، ثانيا اصبح توغاي يتجه إلى التمرد على الوالي وغيخاتو ويعتبر نفسه الصاحب الوحيد لهذه الأراضي، ثالثا شك والي غيخاتو في ولاء توغاي والحوار القوي الذي كان بينهما بالحلقة السابقة.


وهذه التغيرات ستقلب الاحداث رأسا على عقب في الحلقات الأخيرة والمتبقية من هذا الموسم وهي تقريبا 6 حلقات، كما انه ينتج من هذه التغيرات العديد من السيناريوهات الجديدة التي سيختار بوزداغ احدها.


وفي هذا الموضوع نعرض أقوى هذه السيناريوهات بناءا على أدلة وتحليل قوي:

اشتعلت الاحداث بين توغاي ووالي غيخاتو حيث أن توغاي يرفض أمر والي غيخاتو في الاتفاق مع عثمان وقال انه الصاحب الوحيد لهذه المناطق كما هدد توغاي والي غيخاتو صراحة انه سيحاسبه ان اتضح ان عثمان يخدعهم.


كل هذه الاحداث تؤكد ان توغاي يتمرد على والي غيخاتو بل ينوي محاسبته رغم ان توغاي اقل منه مكانة، لذلك يبدو ان بوزداغ يمهد لقتال بين توغاي ووالي غيخاتو واتضح ذلك في مشهد تمرد محاربي توغاي ورفع سيوفهم على والي غيخاتو فأسرع محاربي والي غيخاتو برفع سيوفهم على والي غيخاتو فأسرع محاربي والي غيخاتو برفع سيوفهم لحمايته وظل توغاي ينظر إليه وكأنه فريسة ويمكن القضاء عليه في أي وقت لكن لم يتسرع في هذا القرار وأمر محاربيه بالتوقف.


كل هذا من جانب توغاي يدل على انه سيقاتل والي غيخاتو أما من جهة والي غيخاتو فمن البداية يتضح انه اصبح لا يثق في توغاي وجعل جاسوسا عنده يخبره بكل تحركات توغاي، وبعدما تمرد محاربو توغاي عليه وتهديد توغاي له بمحاسبته وتلك الاحداث ستجعل والي غيخاتو في عداوة لتوغاي ويستعد لمواجهة بالقوة إذا خالف أوامره.


ويتضح من الحلقة والاعلان ان توغاي بالفعل سيخالف أوامر والي غيخاتو.


ففي اخر مشهد لتوغاي في الحلقة قال يعتقد عثمان انه انتصر لكن سأعطيه موتا قاسيا، وفي الإعلان يستعد توغاي لمداهمة عثمان خلال أو بعد حفل زفاف عثمان ومالهون.


واحتمال ان موعد المداهمة يكون فخا من توغاي لكشف الجاسوس حيث أنه على يقين بوجود جاسوس لوالي غيخاتو ويجب ان يقضي عليه أولا وإلا سيخبر والي غيخاتو بما سيفعله فيتدخل وتفشل مكيدة توغاي.


في كل الأحوال فإن توغاي سيخالف اوامر والي غيخاتو ولابد ان يتدخل والي غيخاتو بالقوة ضد توغاي، في رأينا من الأفضل ان والي غيخاتو هو من يموت على يد توغاي بينما توغاي يموت على يد عثمان وبامسي حتى ينتقمان لموت الغازي عبد الرحمن والشهداء من محاربي وابرياء قبيلة أومور.


كما ان هذا السيناريو يسهل على عثمان مواجهة اعدائه من المغول حينما يقتلون بعضهم البعض وهذه حقيقة تاريخية أكد عليها المؤرخون انه كان هناك صراعات عديدة بين قادة المغول وعلى السلطة المغول.


رأينا في هذا الموسم مثالا على الصراع على سلطة حكم المغول بين غيخاتو وبايدو.





reaction:

تعليقات


اعلان


اعلان


اعلان