القائمة الرئيسية

الصفحات


اعلان

تحرك عثمان وسامسا سراً اعلان مسلسل قيامة عثمان المؤسس الموسم الثالث

تحرك عثمان وسامسا سراً اعلان مسلسل قيامة عثمان المؤسس الموسم الثالث

تحرك عثمان وسامسا سراً اعلان مسلسل قيامة عثمان المؤسس الموسم الثالث




تحرك عثمان وسامسا سراً اعلان مسلسل قيامة عثمان المؤسس الموسم الثالث، هذا المقال من الأحداث الحقيقة وليس الأحداث في مسلسل بوزداغ


اعلان مسلسل قيامة عثمان المؤسس الموسم الثالث

تم الاستعداد للغارة في سرية تامة، لم يكن أحد يعرف أين أو متى الغارة سوى القادة فقط، كان من الواجب إخفاء السر جيدا، فالإمارة كانت لا تزال في مرحلة التأسيس، ودولة لا تستطيع إخفاء سرها سرعان ما تتقوض اركانها.


عندما انتهت استعدادات الحملة، بدأو يتبادلون عبارات الوداع والتسامح، وترك بعض الرجال لحماية النساء والأطفال والشيوخ، وإنضم الباقون إلى الحملة.


تحرك الجيش صوب سقاريا، وفي مقدمتهم عثمان غازي وبجانبه كوسا ميخال، قال عثمان غازي لميخال « النهر كبير جدا يا ميخال، ماذا نفعل؟» قال ميخال « سيدي سنعبر من ساري قايا ومن باكتاش كي نذهب من ناحية سورقون، فعبور نهر سقاريا سهل من هناك، وإذا عبرنا من هناك فسنصل الى سامساجاويش بشكل أسهل»


عبروا النهر من المكان المقترح من ميخال ممسكا بعضهم ببعض بحبال طويلة، زحفوا نحو شاطئ سقاريا وإلتقوا بسامساجاويش ورجاله.


قال سامسا لعثمان « شرفت يا سيدي، هذه الأرض تتوق إليكم» قال عثمان « شكرا يا سامسا لقد كان والدي يتحدث كثيرا عن صداقتك وشجاعتك» قال سامسا « أستغفر الله إنها شجاعته هو، ماذا تنوي يا سيدي أين تريدوننا أن نقوم بالهجوم» قال عثمان « إنك تعرف كيف أن نيكولا مصيبة حلت بنا، لدى جئنا لنهجم عليه قبل أن يهجم علينا، فحيثما تر مكانا مناسبا للبداية، فسنبدأ منه إن شاء الله»


قال سامسا « سيدي أعرف أهل هذا المكان جيدا سنسيطر عليه إن شاء الله من دون أن نستل سيوفنا، إن السكان هنا أيضا ضاقوا ذرعا بنيكولا ولن يرفض أحد عثمان غازي، فلنتقدم ولنبدأ من جهة قرية سوركون» هل ينجح سامسا في خطته؟ وهل يستشهد أحد من المقربين لعثمان؟







reaction:

تعليقات


اعلان


اعلان


اعلان