القائمة الرئيسية

الصفحات


اعلان

تنصير أحمدألب والأطفال مفاجآت اعلان 2 قيامة عثمان الحلقة 72 عثمان | بكاء دورمال ومايفعل | مصير سوغوت | المواجهة الكبرى

تنصير أحمدألب والأطفال مفاجآت اعلان 2 قيامة عثمان الحلقة 72 عثمان | بكاء دورمال ومايفعل | مصير سوغوت | المواجهة الكبرى

اعلان 2 قيامة عثمان الحلقة 72


 

السلام عليكم أحبائي متابعي مسلسل المؤسس عثمان ، واخيرا تم رفع الإعلان الثاني و به الكثير  من المفاجئات التي تشعل حماس المشاهدين، بكاء و صراخ عثمان بعد فشله ماذا سيفعل؟


تنصير الاطفال و بكاء أحمد ألب، كيف سيتم إنقاذهم؟

سر بكاء الدرويش خومرال، و ماذا سيفعل ؟، خطة تدمير سوغوت، ماذا سيحدث؟


ميخائيل يواجه عثمان و كيف ستكون النهاية و الكثير من المفاجئات في هذا التقرير ، ف تابعوني للنهاية.


اعلان 2 قيامة عثمان الحلقة 72

نبدأ اولا بذكر الله و الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.


أحداث قويه و صادمة كانت في الإعلان الثاني من مسلسل قيامة عثمان الحلقة 72، و بداية الأحداث ستكون نجاة عثمان من الفخ في قلعة بيلاجيك، و لم يظهر في الإعلان مصير تورغوت و لكن كما اوضحما فغالبا لن يستطيع عثمان إنقاذ تورغوت في نفس الوقت.


كما حدث بايخوجة ابن أخيه سافجي، فإن جعل المؤلف عثمان يقوم بإنقاذ تورغوت في نفس الوقت، سيجعل عثمان و كأنه يفضل تورغوت على ابن أخيه و هذا عيب في حق عثمان.


ركز الإعلان على أحمد ألب و أطفال القبيلة، للأسف لم يستطع عثمان إنقاذهم في الطريق قبل وصولهم إلى الدير، و هناك يبدأ الرهبان في محاولة تنصير الأطفال بجعلهم يتركون الإسلام و دخول المسيحية، و لكن هيهات هيهات.


و من الجيد اختيار بوزداغ هذا السيناريو، حتى يصور أحداث مؤلمة حدثت بالفعل من الأعداء، بل و أسوأ من ذلك. و ظهر عثمان في غضب شديد من الحزن و فشله في إنقاذ الأطفال، و ظهرت نساء القبيلة تبكين على أطفالهم مع سالجان.


و سيبدأ عثمان بتنفيذ خطة لإنقاذ الأطفال، و سيكون الدرويش خومرال شريكا لعثمان في تلك الخطة، و يتنكر في زي الراهب و ظهر و هو يبكي عندما يرتدي الصليب و خاصة انه يفكر في حال الأطفال.


بينما الأطفال لا يستطيعون فعل شيء غير مقاومة أفعال الرهبان بقلوبهم، و يبكي احمد ألب خوف ان لا يتم انقاذهم، و المصيبة الثانية هي خطة تدميير سوغوت، و شاهدنا في الإعلان وضع النار الطائرة في كل مكان في سوغوت، داخل اوعية من الصعب كشفها.


فإما تحدث معجزة و يتمكن عثمان من كشفها عن طريق تابعيه او عند إمساك و اعتراف بهادير، أو تحدث بعد التفجيرات كما حدث سابقا ولكن لا تسقط سوغوت، حيث ان عثمان ظهر بمحاربيه بالقرب من محاربي ميخائيل و نيكولا قبل دخولهم سوغوت.


و لا بد أن عثمان سيمنعهم و تفشل  خطتهم، ثم يكمل عثمان مهمة إنقاذ الأطفال مع الدرويش خومرال، الذي يكون قد تسلل إلى الدير و يساعد في الدخول، و شاركونا بآرائكم أحبائي المتابعين.




reaction:

تعليقات


اعلان


اعلان


اعلان